الأحد, 03 حزيران/يونيو 2012 23:21

10 أشياء لا تخبرها الجامعات لريادي الأعمال الشباب عند التخرج

كتبه  موقع أيادينا للمشاريع الصغيرة
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

1graduated.“تأمل لكم تود العيش مثل طالب جامعي”.

الآن أنت تخرجت من الجامعة, أنت جاهز لامتلاك سكنك الخاص, ربما شراء سيارة والتوقف عن أكل المعكرونة. لكن عندما تعمل لنفسك, فالنفقات الشخصية يمكن أن تقتل أعمالك قبل أن تبدأ. مزيد من الاموال سوف تنفقها على نفسك ومتطلبات حياتك, والقليل هو ما سوف يكون لديك لتستثمره في عملك .

 

2. “ليس هناك إجابات صحيح”.

المشاكل التي كنت تعالجها في الجامعة صممت ليكون لها إجابة صحيحة وأخرى خاطئة. عندما تبدأ أعمالك الخاصة يمكنك الحصول على نصائح جيدة من الخبراء, لكن كل عمل مختلف, وأنت ربما لا تعلم إذا ما كنت على حق, إلى حين أن يزدهر عملك أو مؤسسيك . أنت بحاجة لإيجاد وسيلة لتنجح من دون أن تملك مسار واضح مسبقاً .

3. “الحشو سوف لن يساعدك على النجاح”.

مهارات مثل حفظ المعلومات عن ظهر قلب, واتباع توجيهات الأستاذ لن تساعد على نهوض عملك بعيداُ عن الأرض. لقد حان الوقت للخروج من وضع الطالب الجيد واقتناص الفرص. توقف عن لقاء التوقعات وابدأ في تجازها .

4. “المعدل ليس أبدا جيد بما فيه الكفاية”.

يمكن ان تكون قادر على تجاوز المساق الدراسي من خلال الحصول فقط على درجة جيد(C) أو جيد جدا(B), لكن إذا لم يحصل عملك على تقدير ممتاز(A), المنافسة سوف تقضي عليك. فالعديد من أفضل و أذكي الأشخاص اختاروا أن يباشروا مشاريعهم الخاصة, وأنت سوف تنافسهم من أجل الحصول على التمويل و الاهتمام و العملاء.

5. “إنه الأسبوع النهائي في كل الوقت”.

خطة العمل تحتوي تحمل الكثير من العمل الشاق ولمدة ساعات طويلة. بدء مشروعك الخاص معناه أن النوم ربما يأخذ أولوية على خروجك مع أصدقائك , وقضاء بعض الوقت الممتع, بالنسبة لريادي الأعمال, ليس هناك أبدا ما يكفي من الساعات في اليوم الواحد .


 

6. “درجتك العلمية لا تهم”.

صحيح أن بعض الكليات تستغرق مزيد من الوقت في إعداد ريادي الأعمال لعالم المشاريع الناشئة, وتكوين علاقات شخصية التي سوف تساعدك على الشروع في خطواتك الأولى على طريق. لكن عموما, من أين تخرجت لا يهم الممولين المغامرين, أو ريادي الأعمال الآخرين. وجود فكرة ممتازة, والقدرة على تحويلها إلى واقع هو ما يهم .

7. “أنت وحدك”.

في الكلية، لديك ميزة التعلم والاستفسار من أعضاء هيئة التدريس الذين لديهم في كثير من الأحيان الأفكار التي تساعدك على فهم المساق. مع مشروعك الخاص، من المهم أن تجد مرشدين ليحدثوك عن العقبات التي يمكن أن تمر بها. للحصول على توجيه، اعتمد على مجموعات مثلSCORE , التي هي مجموعة من رجال الأعمال متقاعدين. أو تحقق من أساتذتك السابقون, ومجموعات الخريجين باحثاً الأشخاص الذين يمكن أن يقدموا لك يد العون .

8. “قل وداعاً لأصدقائك القدماء”.

ربما كنت قد اخترت أصدقائك على أساس اهتمامات مشتركة مثل حب نوع معين من الأفلام أو تفضيلكم لنوع لهامبرغر على المعكرونة و الجبنة في المطعم. أنت بالتأكيد لاتزال بحاجة لإقامة علاقات, ولكن المعايير الخاصة بك ستتغير. والأصدقاء القدامى الذين ينتقلون إلى وظائف بأجر, لا يتفهموا التحديات الخاصة بك, مثل ما يفهمك ريادي الأعمال الأخرين. أبحث عن أشخاص مثلك, بحيث يمكنك مقارنة الملاحظات ومشاركة النهج معهم. حياتك الاجتماعية ينبغي أن تشمل التعرف على العملاء والموردين المحتملين.

9. “لا يمكنك ترك العمل “.

لتحقيق النجاح كريادي أعمال، يجب أن تكون متواجد دائماً. تحتاج إلى أن تكون هناك, ملتزم ومستعد للعمل بجد، كل يوم بيومه .

10. “الفشل متوقع” .

رسوبك في أحدى المواد لن يؤدي لفشل مهمتك الجامعية، وفشل واحد – أو أكثر – لا يعني أن فكرتك القادمة لن تنجح . استمرار في العمل بأقصى جهدك، عدل عملك أو ابدأ بواحد آخر، وربما يمكن أن تتخرج من الجامعة, وأنت تملك شركة يمكنك أن تفخر بها.

 

المصدر : www.ayadina.kenanaonline.com

إقرأ 1531 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 25 أيلول/سبتمبر 2012 08:32
FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinRSS Feed