الأربعاء, 04 نيسان/أبريل 2012 19:24

للشوكولاته فوائد صحية أيضا

كتبه  عبده المخلافي
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

chocoالشوكولاته، التي تتهم بالتسبب بالسمنة والإضرار بالأسنان، لها أيضا فوائد جمة؛ فهي قد تقلل من خطر النوبات القلبية والجلطة الدماغية كما يمكنها كذلك منع مرض التليف الكبدي، إلا أن العلماء يحذرون من مخاطر الإفراط في تناولها.أظهرت دراسات حديثة أن للكاكاو والشوكولاته الداكنة تأثيرات مفيدة للقلب، مثل تحسين مستويات الكولسترول وضغط الدم ووظيفة الشرايين وحساسية الأنسولين. وتميل أكثر التفسيرات حول تلك الفوائد، في الغالب،

 

إلى أن حبات الكاكاو غنية بمواد "الفلافونويدات" flavonids وهي مركبات من المواد المضادة للأكسدة تتوافر بكثرة في بعض الفواكه والخضراوات والشاي.

وتتوقع الدراسات إلى أن الشوكولاته السوداء الغنية بالكاكاو ربما يمكن وصفها في المستقبل للأشخاص الذين يعانون تليفا في الكبد. ووجدت دراسة شملت 21 من مرضى الكبد في مرحلة متأخرة أن أولئك الذين أعطوا وجبة تحتوي على 85 في المائة من شوكولاته الكاكاو السوداء واجهوا ارتفاعا أقل بشكل ملحوظ في ضغط الدم في الكبد أو في الوريد البابي مقارنة بأولئك الذين أعطيت لهم الشوكولاته البيضاء. وينجم التليف الكبدي عن عوامل مختلفة منها الإصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي أو إدمان المشروبات الكحولية.

صلة بين تناول الشوكولاته السوداء وتراجع ارتفاع ضغط الدم

وقال باحثون اسبان الخميس المنصرم في مدريد إن تناول الشوكولاتة السوداء يضع حدا للارتفاع المعتاد الذي يحدث بعد تناول الطعام في ضغط الدم في منطقة البطن والذي قد يصل إلى مستويات خطيرة لدى مرضى التليف الكبدي وفي الحالات الشديدة قد يؤدي إلى تمزق الأوعية الدموية.


 

ومن المعتقد أن مضادات الأكسدة الموجودة في الكاكاو هي السبب في أن الشوكولاته مفيدة لضغط الدم حيث إن هذه المواد الكيميائية تساعد خلايا العضلات الملساء في الأوعية الدموية على الاسترخاء والاتساع. وقال مارك ثارسز أستاذ أمراض الكبد بكلية لندن امبريال "هذه الدراسة تظهر صلة واضحة بين تناول الشوكولاته السوداء وتراجع ارتفاع ضغط الدم ويدل على أهمية محتملة للتحسن في علاج مرضى التليف الكبدي."

وتأتي هذه النتائج -التي عرضت في الاجتماع السنوي للرابطة الأوروبية لدراسة الكبد في فيينا- في أعقاب عدد من الدراسات العلمية السابقة التي تشير إلى أن الشوكولاتة السوداء تعزز أيضا صحة القلب.

 

لكن يجدب عدم الإفراط في تناول الشوكولاته

من جهتهم حذر علماء ألمان من معهد بوتسدام لأبحاث التغذية من استنتاجات خاطئة وأكدوا أن كميات صغيرة من الشوكولاته قد تمنع الإصابة بأمراض القلب، لكن في الوقت نفسه وجب الحذر من الإفراط في تناولها، حيث إن السمنة والوزن الزائد يزيدان من مخاطر الإصابة بالسكتات الدماغية والجلطات، ونصحوا بإتباع أسلوب تغذية معتدل وصحي.

و خلصوا حسب مجلة دير شبيغل الألمانية إلى نتيجة مفادها أن تناول قطعة صغيرة من الشوكولاته كل يوم له تأثيرات إيجابية عدة على صحة الفرد. وأوضح الباحثون أن تناول ستة غرامات من الشوكولاته الداكن يوميا من شأنه خفض ضغط الدم بشكل ملحوظ خلال يومين إلى ثلاثة أيام.

وذكر العلماﺀ أن مخاطر الإصابة بالجلطات القلبية أوالسكتات الدماغية تتراجع بنسبة تصل إلى 39 في المائة لدى الأشخاص الذين يتناولون الشوكولاته بانتظام مقارنة بالأشخاص الذين لا يتناولونها على الإطلاق أو يتناولون القليل منها فحسب.

ورجحوا أن يكون سبب هذا الأمر هو مادة الفلافونويد العضوية المضادة للأكسدة الموجودة في نبات الكاكاو الذي تحضر منه الشوكولاتة، ولذلك فإن هذا التأثير الإيجابي يكون أكبر في الشوكولاته الداكنة التي تحتوي على نسبة أكبر من الكاكاو.


 

وقال خبير التغذية بريان بوييسه: " الفلافونويد يحسن توافر أكسيد النيتريك في الجدار الداخلي للأوعية الدموية" في حين يؤدي الغاز إلى التخفيف من خلايا العضلات الملساء واتساع الأوعية الدموية، مما يخفض ضغط الدم وفي الوقت نفسه يصير الدم أقل لزجة.

 

المصدر :www.dw.de

إقرأ 2150 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 25 أيلول/سبتمبر 2012 08:32
FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinRSS Feed