الخميس, 01 تشرين2/نوفمبر 2012 22:28

صرعات الشباب والموضة

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

تتميز مرحلة المراهقة والشباب بالتمرد والتقلب والبحث عن الجديد ..كما تتميز بالتأثر بالآخرين والاهتمام بالإثارة الانفعالية والفكرية .. وكل ذلك مرحلة طبيعية يمكن أن تصل بالشاب إلى مزيد من النضج والنمو والاستقرار والوضوح .

 ومما لاشك فيه أن أنواع الموضة المتعلقة بشكل الجسم وأجزائه وفي الثياب وفي ملحقات الزينة والتزين .. لها جاذبيتها الخاصة بالنسبة للشباب والشابات .. وهناك صرعات وأشكال متطرفة وغريبة في كل ذلك ..ويمكن لهذه الفئة الشابة أن تتعلق بأنواع الموضة أكثر من الفئات العمرية الأخرى بسبب طبيعتها وحيويتها ..ومن المفهوم أن يبحث الشاب أو الشابة عن القبول الاجتماعي من الآخرين ،

 

وأن يكون موضع اهتمام وانتباه منهم وأن يكون متميزاً وله وجوده الخاص المستقل .. وهذا طبيعي بل مطلوب وصحي إذا كان في الحدود المقبولة ..وقليل من التمرد في المظهر والشكل لابأس فيه .. مالم يصبح كثيراً وشاذاً ومرضياً ..

 

وفي تلك الحالات المتطرفة التي يتعلق فيها الشاب أو الشابة بمظهر غريب أو موضة جديدة لابد من البحث في الأعماق والأسباب الخاصة التي تدفعه إلى ذلك التعلق .. وبعض السلوكيات تكون عابرة أو مؤقتة ومرتبطة بظرف معين أو تقليد لصديق أو تحد لمجوعة الأصدقاء أو لإثارة اهتمام شخص من الجنس الآخر أوغير ذلك ..وعند البعض الآخر تصبح هذه السلوكيات متكررة وسمة غالبة على الشخص وإدمانية ..وفيها يستهلك الشاب طاقاته وتفكيره باحثاً عن الغرابة في الموضة وصرعاتها .. وبعض هؤلاء مرضى يحتاجون للعلاج ..حيث يمكن لعدد من الاضطرابات النفسية أن ترتبط بالغرابة في المظهر والثياب ، وأن تكون تلك الغرابة بداية للاضطراب أو جزءاً منه ..ومنها اضطراب الفصام . كما أن بعضهم الآخر يعاني من صراعات شديدة داخلية مرتبطة بسلطة الوالدين أو أحدهما ، أو بالتنافس مع الأخ أو الأخت ، أو صراعات حول هويته الجنسية ، أوحول الثقة بالنفس والجسد . ومن المطلوب التعرف على تلك الصراعات والسير في حلها بطرق إيجابية ناجحة أو التخفيف والحد من أضرارها .

 

والقاعدة العامة أنه لابد من الاهتمام بالأعمق والأروع والأفضل والأبقى ..والاهتمام بمكونانتا الداخلية من فكر وعقل وثقافة وذوق وفن وعواطف .. بدلاً عن الاستغراق بالشكل الخارجي وبذل الوقت والجهد والمال بشكل سطحي ..والفراغ الداخلي يعكس تطرفاً واهتماماً مبالغاً فيه بالشكل الخارجي ..

 

ويبقى السؤال كيف نبني أنفسنا بقوة وثبات ونضج .. وكيف ننمي قدراتنا ومهاراتنا بشكل إيجابي منتج ، وكيف نستفيد من طاقاتنا وحيويتنا وإبداعاتنا فيما ينفع ، وكيف نتعامل مع صراعاتنا الداخلية بشكل أكثر نجاحاً وقوة ؟؟

 

إقرأ 1164 مرات آخر تعديل على الإثنين, 01 شباط/فبراير 2016 23:52
FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinRSS Feed